تحديث بتاريخ04 إبريل 2016

جمعية الأمل لتأهيل المعاقين رفح تعقد ورشة عمل حول للتخطيط الاستراتيجي لمركز تعليم الكبار

ضمن مشروع مراكز تعليم الكبار والذي تنفذه جمعية الأمل  لتأهيل المعاقين رفح بالشراكة  مع الجمعية الألمانية لتعليم الكبار DVV، نظمت على ورشة عمل حول  للتخطيط الاستراتيجي لمركز الأمل لتعليم الكبار لمدة ثلاث أيام متتالية .جاءت هذه الورشة استجابة لاحتياج حقيقي بأن يكون لمركز تعليم الكبار مفهوما واضحا ورؤية استراتيجية تنعكس من خلال أهداف اجرائية وأنشطة دورية تلبي احتياجات الفئة المستهدفة.

وقد توافق الحضور في الورشة على تحديد مفهوم تعليم الكبار الخاص بالجمعية على أنه " نهج تعليمي مستمر، يهدف لتحقيق تمكين اجتماعي واقتصادي للأفراد والجماعات من عمر 15 سنة فما فوق، خلال مسارات تعمل على تزويدهم بالمعارف والمهارات والقيم اللازمة".

وخلال الورشة أكد السيد زياد العابد رئيس مجلس إدارة جمعية الأمل على ضرورة احتضان المواهب والأفكار الخلاقة من خلال أقسام ووحدات المركز، والعمل على تنمية المبادرات المجتمعية والمشاريع الصغيرة. وفي نفس السياق أضاف السيد مرعي بشير مدير برامج مكتب غزة في الجمعية الألمانية لتعليم الكبار DVV بأن مركز تعليم الكبار اليوم يعد مصدرا أساسيا من مصادر المعرفة المجتمعية في العالم، وأن بناء نموذج فلسطيني يحاكي هذه النماذج العالمية يحتاج لتضافر كل الجهود الحكومية والخاصة والمحلية.

وتحدث السيد مصعب أبودقة مدير مركز الأمللتعليم الكبار بأن الجميع قد صاغ رؤية استراتيجية للمركز ترى فيه " المنارة الأولى لتعليم الكبار في فلسطين لمجتمع يحظى كل فرد فيه بدور فاعل".