تحديث بتاريخ02 ديسمبر 2015

جمعية الأمل لتأهيل المعاقين تشارك بمسيرة من أجل المطالبة بحقوق ذوي الإعاقة

 

شاركت جمعية الأمل لتأهيل المعاقين بالمسيرة التي نظمها قطاع التأهيل بشبكة المنظمات الأهلية بمناسبة يوم المعاق العالمي والتي انطلقت من قبالة مقر شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية تجاه مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في مبنى UNDP.

 

حيث طالب المئات من الأشخاص ذوي الإعاقة وممثلو مؤسسات أهلية وحقوقية في قطاع غزة المجتمع الدولي بتدخل فوري وعاجل من أجل رفع الحصار عن قطاع غزة وتداعياته الخطيرة على مختلف مناحي الحياة ومحاسبة الاحتلال على جرائمه بحق الشعب الفلسطيني بمختلف قطاعاته بمن فيهم الأشخاص ذوي الإعاقة ومؤسساتهم.

طالب المشاركون في المسيرة حكومة التوافق بضرورة تنفيذ كافة بنود قانون المعاق الفلسطيني وبخاصة إصدار بطاقة المعاق ومواءمة المرافق العامة وتخصيص نسبة 5% من فرص العمل للأشخاص ذوي الإعاقة وتوفير مقومات دمجهم السليم في المجتمع .

كما  طالبوا السلطة الوطنية الفلسطينية بأن تسرع بمعالجة ملفات الوحدة الوطنية لتتمكن من الوقوف على التزاماتها نحو الأشخاص ذوي الإعاقة وتفعيل الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وقانون المعاق.

وردد المشاركون في المسيرة هتافات ورفعوا يافطات تطالب الامم المتحدة بتحمل مسئولياتها لرفع الحصار ومحاسبة الاحتلال، هناك ألف معاق جديد جراء العدوان الإسرائيلي الأخير، اين التنمية مستدامة ووعد تكنولوجيا للأشخاص ذوي الإعاقة في قطاع غزة في ظل الحصار والعدوان وأين أنت يا امم المتحدة؟!!"