تحديث بتاريخ29 مايو 2017

تزامنا مع انتهاء العام الدراسي جمعية الأمل للتأهيل برفح تنظم رحلة ترفيهية للطلبة والمعلمين

نظمت جمعية الأمل للتأهيل برفح رحلة مدرسية ترفيهية للطلبة والمعلمين في مدرسة الأمل  للصم جاء ذلك لتعزيز العلاقة بين الطلبة والمعلمين وبمناسبة انتهاء اختبارات نهاية الفصل الدراسي الحالي لعام 2017.

من جانبها أشارت سها أبو سلوم مديرة مدرسة الأمل للصم إلي أن الرحلات المدرسية  تلعب دوراً متقدماً في صقل شخصية الطالب وتنمية معارفه ومهاراته العلمية والحياتية والسلوكية، عبر الاطلاع على أماكن وثقافات جديدة، والاحتكاك بزملائه خارج إطار المدرسة، فضلاً عن دورها في كسر جمود المناهج وربط الطالب بقضايا وطنه وأمته.

حيث انطلقت الرحلة من محافظة رفح مرورا بالمقبرة الانجليزية في منطقة الزوايدة وسط القطاع والتي أنشأت أثناء الحرب العالمية الأولى منذ عام 1914 وحتى 1918، ومن ثم التوجه إلى متحف قصر الباشا وزيارة المسجد العمري كأحد المعالم التاريخي في القطاع ومن ثم الذهاب إلى مدينة ألعاب ستارز على شاطئ بحر غزة.

وأكدت أبوسلوم أن الرحلات المدرسية واحدة من البرامج المهمة التي تعمل على تغيير المناخ المدرسي والروتين اليومي وتقريب ما يستقيه المتعلمون على مقاعد الدراسة من علوم ومعارف مختلفة، وربطها بواقعهم الميداني الحي، وتحفيزهم وتشجيعهم وتنمية قدراتهم ومهاراتهم المتعددة، باعتبارهاً نشاطاً جماعياً، تنظمه المؤسسة التعليمية في صورة زيارات أو رحلات أو جولات أو حضور لندوات ومؤتمرات وورش وغيرها.